السعودية استخدمت أسلحة “إسرائيلية” في الهجوم على الحُديدة

يمني برس- متابعات

قالت مصادر أمريكية مقربة من لجنة الاستخبارات في الكونغرس الأمريكي، اليوم السبت، إن السعودية تستخدم أسلحة إسرائيلية في حربها على اليمن.

وأشارت تلك المصادر إلى أن السعودية استخدمت مؤخراً قنابل وصواريخ محرّمة دولياً صنعها كيان الاحتلال الإسرائيلي، في حربها الأخيرة التي شنّتها برفقة القوات الإماراتية على “الحديدة” للاستيلاء على المنفذ الحيوي الأهم باليمن.

ووفقاً للمصادر، فإن “إسرائيل” زوّدت سلاح الجو السعودي بقنابل وصواريخ محرّمة دوليّاً استخدمها في قصفه المحافظات اليمنية بهدف تجربتها والوقوف على قدرتها التدميرية ومدى تأثيرها على البشر.

وأكدت المصادر في تصريحاتها لموقع “الخليج أون لاين” أن القوات الجوية السعودية تسلّمت هذه الأسلحة الإسرائيلية باعتبارها أسلحة أمريكية، خوفاً من كشف الخبر وتسريبه إلى وسائل الإعلام.

 وكانت الحكومة السعودية قد أبدت في يناير الماضي، اهتمامها بشراء نظام القبة الحديدية “الإسرائيلي”، لكي توقف ما اسمته هجوم القوات اليمنية ضدها، حسب صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية.

وقال تاجر أسلحة أوروبي في السعودية، إن السعودية تدرس شراء أسلحة عسكرية إسرائيلية، بما في ذلك نظام الحماية الإسرائيلية النشط، والذي تم تطويره بأنظمة الدفاع المتقدم، مؤكداً ان السعوديين قاموا بفحص الأسلحة الإسرائيلية في أبوظبي بدولة الإمارات.

وكانت تقارير إعلامية غربية أكدت وجود تعاون مخابراتي وثيق بين النظام السعودي وكيان الاحتلال الإسرائيلي بموازاة مساع لتطبيع العلاقات بين الجانبين في المجالات كافة والتحضير لإخضاع الفلسطينيين للموافقة على صفقة القرن التي تتضمن تنازلاً كبيراً عن الحقوق العربية والإسلامية ومنها مدينة القدس.

وأعلنت السعودية والإمارات فجر الأربعاء 13 يونيو/ حزيران، انطلاق عملية “النصر الذهبي” لاستعادة السيطرة على مدينة الحديدة ومينائها، حيث يعدّ الميناء البوابة الرئيسية لتدفق الشحنات الغذائية والمساعدات الدولية إلى المدينة، بالإضافة إلى أنه المركز التجاري الرئيس في اليمن والذي يسيطر على أكثر من 70 في المئة من واردات الدولة، وحذّرت منظمات إنسانية من أن نحو ربع مليون يمني سيتضررون جراء العمليات العسكرية، ما ينذر بكارثة إنسانية.

م الوقت

التصنفيات: اخبار اليمن,عربي ودولي,محليات

كلمات مفتاحية: ,,,