نتيجة حالة طبية نادرة…رجل مات 9 مرات وعاد للحياة!

يمني برس – متابعات إخبارية

في حالة طبية نادرة، كشف رجل أسترالي أنه مات تسع مرات وعاد للحياة نتيجة معاناته من مرض يتسبب بتوقف عضلة القلب عن العمل.

وتعرض جيمي بول الذي يعيش في لندن لأزمات قلبية عدة، والتي توقف فيها قلبه عن النبض فجأة، منذ كان عمره 20 عاما، لكنه كان محظوظا بالعودة إلى الحياة.

ويقول الأطباء إن قلب بول ربما يمكنه العمل لخمس سنوات أخرى فقط بسبب المرض الذي يُضعف عضلة القلب باستمرار.

الطريف ما يذكره بول أن والدته حينما تتصل به تسأله «هل مُتّ هذا الأسبوع؟»، فيما يحاول هو الاستمتاع بحياته قدر استطاعته رغم مرضه الخطير.

ويسمي بول السلالم «عدوه المميت» إذ نصحه الأطباء بتجنب ممارسة أي مجهود، إلا أنه مع ذلك سافر حول العالم ومارس التزلج على الجليد في جبال الألب.

وبحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، يعاني بول من مرض يتسبب بتورم قطاع من عضلة القلب، والذي يصيب واحدا من كل 5000 شخص، ما يجعل قلبه غير قادر على ضخ الدم كما يجب لباقي الجسم ويترتب على ذلك مضاعفات قاتلة.

وبينما يمكن لبعض المصابين التعايش مع المرض النادر من دون آثار خطيرة، إلا أن بول يقول إن حالته أكثر تعقيدا وقد تؤدي لوفاته.

التصنفيات: حقيبة المنوعات