المنبر الاعلامي الحر

صور أولية لمنصة الاحتفال المستهدفة والدماء والأشلاء المتناثرة في قاعدة العند

صور أولية لمنصة الاحتفال المستهدفة والدماء والأشلاء المتناثرة في قاعدة العند

428

 

يمني برس- خاص

حصل “يمني برس” على مشاهد حصرية أولية للضربة الجوية التي نفذها سلاح الجو اليمني لقاعدة العند الجوية بمحافظة لحج صباح اليوم الخميس.

 

وأظهرت المشاهد المنصة المستهدفة التي كانت قيادات الغزاة والمرتزقة يتخذون منها موقعا لمشاهد تدشين عرض عسكري للعام الجديد للقوات الموالية للإمارات.

 

وفي السياق أفادت مصادر محلية ان طقماً عسكرياً كان يقل بعض الجرحى من القيادات المهمة تعرض لحادثة انقلاب أثناء نقلهم إلى مشافي عدن.

 

وأكدت المصادر أن هؤلاء القادة الجرحى هم من تبقى من القيادات التي تم قتلها في  المنصة المستهدفة بالهجوم الجوي للطيران اليمني.

 

إلى ذلك لقي عدد من القيادات التي تنتمي إلى الأولوية الخاضعة للاحتلال السعودي الإماراتي مصارعهم مع العشرات من الأفراد أثناء العرض العسكري الذي استهدفه الطيران المسير صباح اليوم في قاعدة العند الجوية بلحج.

 

وأكدت مصادر مقربة من قوى الاحتلال إصابة كل من نائب ما يسمى رئيس هيئة الأركان العامة المقدشي التابع للإحتلال, ونائبه القيادي المرتزق الزنداني, ورئيس ما يسمى بجهاز الاستخبارات محمد صالح طماح, والقيادي البارز جواس كحصيلة أولية.

 

وقال مصدر عسكري ان من بين الجرحى محافظ لحج اللواء  المعين من التحالف احمد التركي واعلامي ما يمسى بالمنطقة العسكرية الرابعة محمد النقيب.

 

ورجحت مصادر أن وسائل إعلام تتعمد التقليل من حجم الخسائر الناجمة عن الهجوم الجوي ولم تستبعد أن يكون ضمن حصاد الضربة قيادت أمريكية وإماراتية علما أن قاعدة العند هي في الأساس تتخذها القوات الأمريكية والإماراتية القاعدة المركزية لها في اليمن.

واستهدف الهجوم منصة الإحتفال الرئيسية الذي شهدت العرض لتدشين العام التدريبي.

 

وقامت طواقم طبية بنقل الجرحى الى مستشفيات بعدن جلهم حالاتهم خطيرة وحرجة, ونقل عدد من المصابين والقتلى الى مستشفى ابن خلدون بلحج ومستشفيات اخرى.