لأول مرة … حكومة الفأر هادي تتهم الإمارات بالوقوف وراء الفوضى في عدن لصنع الانفصال .. تفاصيل

يمني برس – خاص

 اتهم القيادي المرتزق عبدالملك المخلافي المُعين من قبل العدوان وزيراً للخارجية في حكومة الفار هادي أطراف خارجية، بالوقوف خلف حالة عدم الأستقرار التي تشهدها محافظة عدن جنوب البلاد.

وأكد المخلافي في تصريحات لـ عدن سكاي ، ان الأطراف التي تصنع الفوضى في “عدن” هي أطراف خارجية، في إشارة إلى دولة الإمارات التي باتت تسيطر على بشكل كامل على كل مدينة عدن.

وأضاف أن تلك الأطراف الخارجية ترى في الفوضى التي تشهدها عدن، فرصة لصنع الإنفصال بين جنوب وشمال البلاد.

وهذه هي المرة الأولى التي توجه حكومة الفار هادي اصابع الاتهام إلى دولة الإمارات التي تسيطر على محافظة عدن، وتدعم بشكل كبير ما يسمى بـ “المجلس الانتقالي الجنوبي”، الذي يسعى الانفصال.

الجدير بالذكر أان محاظفة عدن تشهد انفلاتاً امنياً غير مسبوق وتفجيرات واغتيالات شبه يوميه، وانتشار كبير لعناصر ما يسمى القاعدة وداعش، بالإضافة، في ظل سيطرة قوى الغزو والاحتلال الإماراتي والسعودي الأمريكي.

 

%d9%85%d8%ac%d9%84%d8%a9-%d8%a7%d9%88%d8%b3%d8%a7%d9%86

التصنفيات: news,اخبار محلية