شاهد الفيديو .. سعد الحريري ينهار من البكاء بعد اول لقاء تلفزيوني له ؟!

يمني برس | متابعات

ظهر رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، في أول لقاء تلفزيوني له بعد إعلان استقالته من الرياض، وقد بدى عليه الاضطراب والقلق على عكس ما اراد أن يبديه  للجمهور أنه في حالة طبيعية حسبما أكد ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأكد نشطاء أن “دموع الحريري” فضحت كل شيء وان الحريري ظهر في المقابلة مرتبك وكاد أن يبكي، حيث يؤكد ذلك أنه غير قادر على الحديث بحرية.
ولم يتمالك الحريري نفسه أثناء مقابلته الخاصة حينما قال: “لبنان أولاً، ونحن يجب دائماً أن نتذكر أن لبنان أولاً وأن نضعه بعيوننا. أنا أذهب إلى دول، وأرى أنهم يغارون على لبنان أكثر من اللبنانيين”. وسأل: “لماذا نحن اللبنانيين نريد تعذيب أنفسنا”.
وعلى أثر ذلك، طلبت الإعلامية بولا يعقوبيان فاصل إعلاني.
وأكد رئيس لبنان العماد ميشال عون، في تصريحات  على مضمون البيان الذي صدر عن مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية، حول الظروف الغامضة والملتبسة التي يعيش فيها رئيس مجلس الوزراء المستقيل سعد الحريري في الرياض منذ يوم السبت الماضي، والتي أشار إليها أيضاً عدد من رؤساء الدول الذين تناولوا هذا الموضوع خلال الأيام الماضية. واعتبر “عون” أن هذه الظروف وصلت إلى درجة الحد من حرية الحريري وفرض شروط على إقامته وعلى التواصل معه حتى من أفراد عائلته.
وأضاف:”هذه المعطيات تجعل كل ما صدر وسيصدر عن الحريري من مواقف أو ما سينسب إليه، موضع شك والتباس ولا يمكن الركون إليه أو اعتباره مواقف صادرة بملء إرادة رئيس الحكومة”.. حسب وصفه.
وغادر رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري بیروت متوجها الى الرياض في 3 من شهر تشرين الثاني/نوفمبر الحالی بطلب من السعودية لاجراء لقاء مع الملك السعودي سلمان بن عبدالعزيز.
وظهر الحريري في اليوم التالي على شاشة قناة العربية السعودية ليقرأ نص استقالته الذي تضمن هجوما عنيفا على ايران وحزب الله حيث اعتبره كافة الساسة وقادة الاحزاب والمسؤولين اللبنانيين امرا مفاجئا وخارجا عن المألوف مؤكدين ان السعودية ارغمت الحريري لتقديم الاستقالة وهي قامت بصياغة نص بيان الاستقالة من دون اي استشارة مع الحريري.

%d9%85%d8%ac%d9%84%d8%a9-%d8%a7%d9%88%d8%b3%d8%a7%d9%86

التصنفيات: عربي ودولي