المنبر الاعلامي الحر

قيادي في انصار الله يعلق على قرار تجميد ” الإصلاح ” عضوية توكل كرمان

153

يمني برس : خاص

اعتبر عضو المكتب السياسي لأنصار الله ، حسين العزي ، قرار الأمانة العامة لحزب الإصلاح بتجميد عضوية القيادية توكل كرمان في الحزب يعكس موقف شرذمة منتفعة على حساب الدم اليمني

وفي تغريده في صفحته على “تويتر ” رصدها ” يمني برس ” قال العزي “البيان الذي صدر بتجميد عضوية الأخت العزيزة توكل كرمان وتحت اسم الأمانة العامة للإصلاح هو في الواقع بيان لا يعبر عن الضمير اليمني ولا يعكس حتى توجه العقلاء أو التيار المؤثر داخل الحزب بقدر ما يعكس موقف شرذمة منتفعة على حساب الدم اليمني” ، مضيفاً بأنه لا يستبعد “أن يكون كاتب استقالة الحريري هو نفسه من كتب هذا البيان” ( في أشارة إلى السعودية )

وقال العزي أن “توكل هي في هذا الموقف عزيزة مقارنة بالموقف الذليل لقيادة حزبها المنبطح ، والإنصاف يقتضي أن نعطي كل موقف حقه سلباً أو إيجاباً”.

وكانت الأمانة العامة للإصلاح قد اتخذت يوم امس ، قراراً اليوم بتجميد عضوية ، توكل كرمان، وأكدت الأمانة أن ما صدر عن توكل كرمان لا يمثل الإصلاح ومواقفه وتوجهاته ويعد خروجاً على مواقف الاصلاح، فيما هاجمت كرمان قيادات الحزب بعبيد الرياض وابو ظبي ، وقالت كرمان : ” أثبتم أنكم لستم مجرد معتقلين لدى الرياض لاحول لكم ولا قوة ، بل عبيد لحكام الرياض وشيوخ أبوظبي الذين ذهبوا بعيداً في الانحراف بأجندة التحالف العربي من مساند للشرعية ، إلى مقوض لها ومحتل للبلاد ، ومدمر لوحدته الوطنية وسلامة أراضيه ” .

البراءة الإصلاحية من القيادية توكل كرمان جاءت بعدما صعدت الأخيرة من هجومها على التحالف عقب موقفه من أحداث عدن واصفة التحالف بأنه عدوان سعودي إماراتي.