المنبر الاعلامي الحر

في أول تعليق.. ماذا قال الدكتور لبوزة عن الشهيد الرئيس #صالح_الصماد

يمني برس / وكالات

عبر نائب رئيس المجلس السياسي الأعلى السابق الدكتور قاسم لبوزة عن خالص التعازي والمواساة للشعب اليمني في استشهاد الرئيس صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى، إثر استهدافه بغارات لطيران العدوان الأمريكي السعودي وهو يؤدي واجبه الوطني شجاعا صامدا مقداما.

وأكد الدكتور لبوزة في حديث لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن الرئيس الصماد مثل علامة فارقة في ملحمة الصمود اليمني فهو الذي لم يتخلف عن الذهاب إلى جبهات البطولة وخاصة تلك المشتعلة مع العدو السعودي بعزيمة وإصرار اليمني الغيور على وطنه واستنهاضا لهمم المقاتلين الأبطال حاملا كفنه على أكفه ويعلم أنه قد يستشهد في أي لحظة.

وقال ” لقد جسد الشهيد الرئيس الصماد في إدارته لهذه المرحلة الصعبة والاستثنائية التي تعيشها اليمن روحا وفاقية عالية تواقة لتماسك الجبهة الداخلية وكل ما يعزز من عوامل الصمود والانتصار على العدوان “.

ولفت الى أن استشهاد الرئيس الصماد عزز في الجميع روح الصمود والقوة في مقاومة غطرسة العدوان السعودي وصلفه وزاد الشعب اليمني وقواه الحية ومؤسساته قوة وصلابة في الدفاع عن الوطن ومواجهة كافة التحديات والمؤامرات الهادفة تمزيق اليمن ورفض ومقاومة كل أشكال الوصاية والتبعية والهيمنة والغزو والاحتلال.

وأضاف الدكتور لبوزة ” ماضون على درب الشهيد وكل الشهداء الذين قضوا على درب الحرية والاستقلال والوحدة ومدركين حساسية المرحلة التي تتطلب وعي كبير وتضحيات جسيمة من أجل صون الوحدة الداخلية وتمتينها بما يعزز من صمود الشعب اليمني وما اجترحه من تضحيات في معركة العزة والكرامة وصولا للنصر الناجز والكامل على العدوان”.