المنبر الاعلامي الحر

استشهاد وإصابة مئات الفلسطينيين في مسيرات يوم القدس العالمي

يمني برس – وكالات

أُستشهد 4 وأصيب أكثر من 525 مواطنًا فلسطينيًا اليوم الجمعة، بجراح مختلفة وبالاختناق، جرّاء استهداف جيش العدو الصهيوني للمتظاهرين السلمين قرب السياج الأمني الفاصل مع قطاع غزة.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة الفلسطينية، في بيان: “وصل عدد المصابين في مسيرة اليوم الجمعة، 525 إصابة بجراح مختلفة واختناق بالغاز، منهم 5 وصفت إصابتهم بالخطيرة”.

وأضاف أن عماد نبيل أبو درابي (26عاما) استشهد شرقي مخيم جباليا شمالي قطاع غزة بعد تعرضه لطلق ناري من الجيش الإسرائيلي، فيما استشهد زياد جادالله البريم (25 عاما) شرقي مدينة خانيونس جنوبي قطاع، فيما أكد مسعفون استشهاد شاب وطفل آخرين متأثرين بجراحهما.

ومنذ ظهر اليوم، توافد الآلاف من الفلسطينيين، نحو مخيمات “العودة”، للمشاركة، في إحياء يوم القدس العالمي والجمعة الحادية عشرة من مسيرات العودة وكسر الحصار.

وفي ساعات الصباح الباكرة، أحرقت قوات العدو عبر طائراتها “المُسيّرة” عن بعد، عددًا من الخيام التي نصبت في مخيم العودة، شرق مدينة رفح جنوب القطاع.

واستهدفت قوات الاحتلال سيارات الاسعاف بقنابل الغاز شرق خانيونس، حيث أصابت إحدى القنابل سيارة بشكل مباشر في الزجاج الأمامي، ما أدى إلى تهشمه.

وقد أعلن جيش العدو بعد ظهر اليوم الجمعة، الحدود الشرقية لمدينة غزة منطقة عسكرية مغلقة