المنبر الاعلامي الحر

الحديدة: مقاتلات العدوان تستهدف سيارة إسعاف وتقتل طاقمها بمديرية الجراحي

يمني برس- خاص

أفادت مصادر طبية مساء اليوم الثلاثاء,عن ارتفاع ضحايا جريمة طيران العدوان الوحشية التي استهدفت مسافرين في الخط العام بمديرية الجراحي جنوب الحديدة إلى 9شهداء وجريحين.

وفي تصريح خاص لـ”يمني برس” أوضح الناطق الرسمي باسم وزارة الصحة العامة والسكان الدكتور يوسف الحاضري ” أن مقاتلات العدوان بعد استهدافها عصر اليوم بغارة جوية مسافرين في الخط العام بمديرية الجراحي,بمحافظة الحديدة, عاودت قصفها بغارة أخرى سيارة الإسعاف أثناء محاولتها إنقاذ الناجين من الغارة السابقة, ما أدى إلى تدميرها واستشهاد طاقهما.

وأكد د الحاضري أن تدمير التحالف لسيارة الإسعاف وقتل المسعفين الذين كانوا على متن السيارة تأتي ضمن جرائم الحرب التي يعاقب عليها القانون الدولي, لافتا إلى أن إمعان العدوان في إرتكاب مثل هذه الجرائم يأتي تحت غطاء مستمر من الأمم المتحدة وصمت مخزي من المجتمع الدولي.

وقال إن بيانات وادانات وتخوفات وقلق الاتحاد الأوربي والامم المتحدة وبعض الدول العالمية لم توقف سفك دماء المواطنين في اليمن كونها ليست اكثر من استعراضات إعلامية, مضيفا أنه وبرغم افتضاح حال النظام السعودي الإجرامي من خلال قضية الصحفي خاشقجي إلا ان العالم يتعامل مع النظام في ماساة اليمن بكل دعم وتأييد وتزويدها بالسلاح وتمييع جرائمها في اليمن.

ودعا ناطق وزارة الصحة الامم المتحدة والمجتمع الدولي وكل احرار العالم للتحرك عمليا لإيقاف العدوان ورفع الحصار على اليمن واحالة قيادات الأنظمة المعتدية على اليمن إلى محاكم الجنايات الدولية لارتكابها آلاف الجرائم بحق اليمن ارضا وإنسانا منذ بدء عملياتهم العسكرية في ال26مارس2015م وحتى اللحظة.