المنبر الاعلامي الحر

الحوثي يوجه دعوة لأبناء الشعب في بيان هام بشأن جريمة العدوان في كشر

 

يمني برس- متابعات خاصة

 

أدان رئيس اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي جريمة طيران تحالف العدوان بحق المدنيين في مركز مديرية كشر بمحافظة حجة والتي راح ضحيتها عشرات النساء والأطفال، مشيرا الى أن هذه الجريمة تأتي تأكيدا جديدا على سلبية وتهور وفوضوية دول العدوان وداعميها.

 

وقال الحوثي في بيان له أن تحالف العدوان لم يكتفِ بإعاقته للسلام فأخذ يمارس سلوكه الإجرامي الوحشي من جديد.

 

وأضاف بالقول “نعتبر الجريمة تأكيداً جديداً على سلبية وتهور وفوضوية دول العدوان الأمريكي البريطاني السعودي الإماراتي وحلفائها”.

 

واعتبر رئيس اللجنة الثورية العليا المجزرة دليلا على زيف المواقف الإعلامية البريطانية والأمريكية المطالبة بوقف القتال في حين أن سلاحها وضباطها مستمرون في قتل الشعب اليمني.

 

وحمّل الحوثي دول العدوان الأمريكي البريطاني السعودي الإماراتي وحلفائها المسؤولية الكاملة عن ارتكاب هذه الجريمة النكراء وما سبقها وما قد يليها من جرائم بحق الشعب اليمني.

 

وأشار الى أن أي موقف صادر عن الأمم المتحدة يتوقف عند حدود الإدانة الخجولة والدعوة إلى تحقيقات وهمية، هو محاولة مفضوحة لمواجهة السخط المتزايد تجاه هذه المنظمة.

 

وناشد الحوثي أحرار العالم شعوبا ومجتمعات ودولا وحكومات وهيئات ومنظمات للضغط بشدة لوقف العدوان الظالم على الشعب اليمني وفك الحصار الغاشم عنه، موضحا أن إنقاذ أطفال اليمن يعني الانتصار للإنسانية التي تتعرض بهذا العدوان لأبشع انتهاك عرفته عبر التاريخ.

 

ووجه رئيس اللجنة الثورية العليا الدعوة إلى أبناء الشعب بمواصلة التوكل على الله تعالى، والاستمرار في الصمود والمواجهة، والشد على أيدي الأبطال في كل الجبهات بالثبات.