المنبر الاعلامي الحر

نواب فرنسيون يطالبون بلجنة تحقيق حول تورط بلادهم في العدوان على اليمن

نواب فرنسيون يطالبون بلجنة تحقيق حول تورط بلادهم في العدوان على اليمن

29

يمني برس:

قالت صحيفة “لوفيغارو” الفرنسية، أن مجموعة من نواب إنسوميس “حركة فرنسا”، يطالبون بلجنة تحقيق برلمانية حول “تورط فرنسا” في العدوان الذي يشنه التحالف بقيادة السعودية على اليمن.

وأوضح النائب الكسيس كوربيير، في مؤتمر صحفي، اليوم، أنه قدّم اقتراحاً للتوصل إلى قرار بهذا الشأن ، بغية فتح “نقاش عام حول هذا الصراع ، الذي غالباً ما يكون خارج الرادار” ، و”لقياس” تورط فرنسا.

وبحسب الصحيفة، قال الكسيس كوربيير “فرنسا هي ثالث مورد للأسلحة للسعودية” و “صادرات الأسلحة تجعل بلادنا شكلاً من أشكال الشريك”.

معتبراً أن صادرات الأسلحة الفرنسية تجعلها بشكل من الأشكال شريك في العداون على الشعب اليمني.

وأكد زميله باستيان لاشود أن طلب العمولة يأتي بعد عدة تدخلات برلمانية فاشلة “تهدف إلى وقف مبيعات الأسلحة” ، بما في ذلك من خلال التعديلات والنداءات المقدمة من المنظمات غير الحكومية.

وكلفت الحركة المحامي الكندي دانييل تيرب لمعرفة مدى مشروعية مبيعات الأسلحة المستخدمة في العدوان على اليمن.

من جانبه، دعا رئيس جمعية العمل الجمهورية بينوا موراكولي إلى تعليق عمليات نقل الأسلحة إلى الدول الأعضاء في تحالف العدوان الذي تقوده السعودية.