المنبر الاعلامي الحر

استشهاد طفلين في صعدة والحديدة في جرائم جديدة لدول العدوان

60

يمني برس | خاص
واصلت دول العدوان الأمريكي السعودي استهداف المواطنين وممتلكاتهم امس الاحد، مما أدى الى استشهاد طفل بنيران حرس الحدود السعودي في محافظة صعدة، كما أصيب طفل في استهداف منازل المواطنين في مدينة الحديدة في استمرار خرق اتفاق التهدئة.
وقال مصدر محلي بمحافظة صعدة  ، ان طفلا استشهد بنيران مرتزقة الجيش السعودي بمديرية رازح الحدودية، مضيفا ان قوات العدوان استهدفت منازل المواطنين بقذائف المدفعية مخلفة دمارا هائلا.
وفي محافظة الحديدة، قال مصدر محلي ، ان طفل أصيب بقذيفة هاون أطلقها الغزاة والمرتزقة على منطقة المدمن بمديرية التحيتا.
وأضاف المصدر ، أن مرتزقة العدوان قصفوا بالصواريخ الموجهة والقذائف المدفعية والعيارات الرشاشة الأحياء السكنية في شارع الخمسين وشارع المطار بمدينة الحديدة، مشيرا الى أن قوى العدوان قصفت بـ15 قذيفة هاون مصنعي العوادي ومعين في كيلو16 بمديرية الدريهمي ملحقة بهما أضراراً بالغة، وقصف الغزاة والمرتزقة بأكثر من 50 قذيفة مدفعية مزارع وممتلكات المواطنين في مديرية التحيتا.
ولفت المصدر، الى ان قوى العدوان قامت باستحداث تحصينات قتالية جديدة في الأطراف الجنوبية لشارع ال50 مستخدمة جرافة عسكرية، موضحا ان مناطق شمال مديرية حيس تعرضت لـ 8 قذائف مدفعية استهدفت ممتلكات المواطنين ، مشيرا الى استمرار تحليق طيران العدوان الحربي يلحق في اجواء المديريات الشمالية بالمحافظة، وكذا تحليق طيران العدوان التجسسي يحلق في اجواء مدينة الحديدة.