المنبر الاعلامي الحر

“شاهد” الناشط السعودي “محمد سعود” الذي تعرض للبصق والرمي بالنعال من أشبال فلسطين داخل المسجد الأقصى

.

1٬099

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بفيديو متداول، لاعتداء شباب وأطفال فلسطينيين بالسب والبصق على ناشط سعودي من داخل باحات المسجد الأقصى لدى دخوله إليه مساء اليوم، الاثنين، تحت حراسة الاحتلال.

 

واتضح أن المقطع المتداول على نطاق واسع يعود للناشط والإعلامي السعودي محمد سعود المشارك في زيارة وفد صحفي عربي إلى إسرائيل.

وتعرفت مجموعة من المصلين علي محمد سعود لدى دخوله المسجد الأقصى وطارده بعضهم، وسبوه ونعتوه بالمطبع الصهيوني.

 

وحاز تصرف الفلسطينيين تجاه الناشط السعودي إعجاب الكثير من النشطاء، ونشره العميد السابق بالمخابرات القطرية شاهين السليطي على صفحته بتويتر وعلق ساخرا:” يتمختر بالبشت في القدس ولكن أشبال فلسطين لقنوه درس في الإهانة لن ينساها في حياته وتلقى كمية تفل على وجهه وثيابه لن يتطهر منها “