المنبر الاعلامي الحر

مفاجئة من العيار الثقيل.. قوات هادي تعلن منح السعودية فرصة أخيرة قبل الإرتماء في أحضان إيران

.

337

يمني برس – عدن / خاص

 

 

فجرت قناة يمنية تابعة لمرتزقة العدوان السعودي الأمريكي، اليوم الخميس، مفاجئة من العيار التقيل، اثر تهديدها للسعودية على لسان حكومة المرتزقة بتغيير استراتيجيتها والاتجاه نحو إيران.

 

ونقلت قناة يمن شباب التي يمولها الجنرال العجوز علي محسن الاحمر مالياً ويديرها حزب اٌلاصلاح من تركيا عن ما اسمته بالمصدر العسكري الخاص في حكومة هادي قوله : ” أنه في حال لم تتخذ السعودية خيار الحسم العسكري كونها من تقود التحالف، فان ما اسمته بـ”الشرعية” ستبدأ بإعادة النظر في استراتيجيتها السابقة”.

 

واضاف: أن قيادات القوات المسلحة لها الحق في إيجاد مصدر دعم كبير يوازي ما تدعم به الإمارات مرتزقتها بل وبأضعاف مضاعفه من خلال عقد تحالفات جديدة مع بعض الدول المهمة في المنطقة، وذلك في اشارة واضحة الى ايران.

 

وكشف المصدر عن مساعي حزب الاصلاح الى اقحام تركيا وقطر بصورة مباشرة في العدوان على اليمن، مشيراً الى أن الفار هادي وحكومته تلقت طلبات من دولتين للدخول على خط الأزمة اليمنية لتغيير المعادلة على الأرض.. لافتاً إلى أنه سبق أن وعدت هذه الدول التي لم يسميها بتحمل تكاليف 400 ألف مقاتل يتبعون حكومة هادي.

 

مبيناً أن الحكومة لم تقبل العرض حتى الآن، الا أنه ربط موافقتها على العرض بما ستتخذه السعودية من اجراءات تضمن عودة هادي وحكومته الى عدن بعد طردهم منها على ايدي المجلس الانتقالي الجنوبي.

 

وأوضح المصدر أن الدعم سيشمل مرتبات للجيش ونفقات المعركة، وتسليح حديث ومتكامل يشمل عربات ودبابات وإعادة تأهيل القوات الجوية وعمل الطيران من قاعدة عسكرية داخل البلاد.

 

وقال المصدر، إن من ضمن ما هو مطروح، سحب جميع المقاتلين اليمنيين من الحدود السعودية وسيتم مضاعفة مستحقاتهم لخوض المعركة في جنوب اليمن، بالتوازي مع العمل على تفكيك الانتقالي الإماراتي “الانفصالي” والقضاء عليه.