المنبر الاعلامي الحر

قائد الثورة: بعد 2000 يوم من العدوان تكشفت الأوراق والأطماع الأمريكية والإسرائيلية في اليمن

قائد الثورة: بعد 2000 يوم من العدوان تكشفت الأوراق والأطماع الأمريكية والإسرائيلية في اليمن

96
يمني برس- خاص

أوضح قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي أن العدوان على اليمن عدوان لمصلحة أمريكا وإسرائيل وأن أدواتهم من الأنظمة الخليجية العملية ليسوا إلا منفذين للمشروع الصهيوأمريكي في المنطقة, مشيرا إلى أن الأمور تجلت اليوم أكثر فأكثر،وبعد 2000 يوم من العدوان تكشفت الأوراق والأطماع الأمريكية والإسرائيلية في اليمن

 

واستذكر قائد الثورة في خطابه الملتفز عصر اليوم في ذكرى استشهاد الإمام زيد بن علي عليه السلام بقوله: قلنا منذ بداية العدوان أن السعودية والإمارات ومن معهم هم مجرد أدوات لتنفيذ مخططات أمريكا وإسرائيل في استهداف الشعب اليمني.

 

ولفت إلى أن النظامين السعودي والإماراتي وآل خليفة، يمثلان الاختلالات الأمنية والاقتصادية والسياسية والاجتماعية في المنطقة العربية.

 

وأضاف بالقول” قلنا منذ بداية العدوان أن السعودية والإمارات ومن معهم مجرد أدوات لتنفيذ مخططات أمريكا وإسرائيل في استهداف الشعب اليمني”.

 

وأوضح السيد عبدالملك أن بعد تمكن الاحتلال السيطرة على المحافظات الجنوبية، أصبح لدى الأمريكي قاعدة في مطار الريان بحضرموت، ويتواجد في شرورة وإلى حد ما في عدن.

 

مبينا أن الاحتلال الإسرائيلي بدأ يحضر لتواجده في اليمن عبر أدواته وبحماية تحالف العدوان، في إشارة منه إلى إنشاء قاعدة إماراتية إسرائيلية مشتركة في جزيرة سقطرى.

 

ولفت السيد عبدالملك في كلمته إلى أن اتجاه الانظمة الخليجية نحو التطبيع مع الكيان الصهيوني، هو ولاء لأعداء الإسلام بشكل علني بعد أن كان موجودا بشكل سري.

 

وتسائل السيد عبدالملك بالقول ” رفعوا شعار “السلام” ليبرروا ولاءهم للعدو.. وأين هم من السلام مع أبناء أمتهم؟

اعلان م السلة الغذائية لرعاية اسر الشهداء