المنبر الاعلامي الحر

نواب أمريكيون يطالبون إدارة ترامب بالتراجع فوراً عن إجرائها بشأن حركة أنصار الله في اليمن.. ويوجهون دعوة هامة للرئيس المنتخب جو بايدن

نواب أمريكيون يطالبون إدارة ترامب بالتراجع فوراً عن إجرائها بشأن حركة أنصار الله في اليمن.. ويوجهون دعوة هامة للرئيس المنتخب جو بايدن

يمني برس:

 

دعا نواب أمريكيون إدارة الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب إلى التراجع فوراً عن إجرائها تصنيف حركة أنصار الله “منظمة إرهابية” محذرين من تفاقم الأزمة الإنسانية في اليمن جراء هذا القرار.

 

ونقلت فرانس برس عن السيناتور كريس ميرفي العضو البارز في الحزب الديمقراطي قوله في تغريدة على “تويتر” هذا التصنيف هو حكم بالإعدام على آلاف اليمنيين لكونه سيقطع المساعدات الإنسانية ويجعل محادثات السلام شبه مستحيلة، داعياً الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن إلى إلغاء هذه السياسة في يومه الأول.

 

بدوره قال النائب الديمقراطي غريغوري ميكس رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب، لن يكون هناك أي حل مستدام في اليمن ما لم تشارك حركة أنصار الله، مشيراً إلى أن إدارة ترامب تدفع من خلال تصنيف الحركة منظمة إرهابية الحل السياسي للأزمة في اليمن بعيداً عن متناول اليد.

 

من جهته قال السيناتور الجمهوري تود يونغ الذي لا يوافق على سياسة الرئيس المنتهية ولايته بشأن اليمن إن هذا التحرك سيزيد من زعزعة استقرار اليمن ويمنع جماعات الإغاثة من تقديم المساعدات الحيوية، مضيفاً أنه يتطلع للعمل مع بايدن وفريقه لإلغاء هذا القرار المضلل.