المنبر الاعلامي الحر

تسوية أوضاع مسلحين بعد تسليم أسلحتهم في سوريا

يمني برس:

 

تواصلت في سوريا، اليوم الأربعاء، عملية تسوية أوضاع عشرات من المسلحين وتسليم السلاح للجيش السوري ضمن اتفاق التسوية الذي طرحته الدولة في بعض مناطق درعا.

 

وذكر وكالة “سانا” أنه منذ ساعات الصباح الأولى بدأ وصول عدد من المسلحين والمطلوبين والمتخلفين عن خدمة العلم إلى مركز التسوية في مبنى بلدية المزيريب لتسوية أوضاعهم وتسليم السلاح الذي كان بحوزة البعض منهم للجيش.

 

فيما عبر سكان المنطقة عن ارتياحهم لدخول وحدات الجيش العربي السوري إلى البلدة و”إرساء الأمن والاستقرار فيها” وعن أملهم في أن “يسود الاستقرار ربوع البلدة وينتقل إلى باقي البلدات والقرى لتعود محافظة درعا آمنة مستقرة”.

 

واستكملت أمس عمليات تسوية أوضاع عدد من المسلحين وتسليم السلاح في بلدة اليادودة شمال غرب مدينة درعا بالتوازي مع متابعة وحدات من الجيش السوري انتشارها في المزارع المحيطة بقرى وبلدات اليادودة وطفس والمزيريب بالريف الشمالي الغربي.