المنبر الاعلامي الحر

صلح قبلي ينهي قضية قتل في جبل الشرق بذمار

يمني برس:

 

نجحت جهود قبلية اليوم الاثنين، في إنهاء قضية قتل بين أُسرة الجرادي في عزلة الحميطة بمديرية جبل الشرق محافظة ذمار استمرت ثمان سنوات.

 

وفي لقاء قبلي تقدّمه عضو مجلس الشورى محمد الفاطمي ووكيل أول المحافظة فهد المروني ومشايخ ووجهاء، أعلن أولياء دم المجني عليه علي سعدون الجرادي العفو عن الجاني عبدالله الجرادي لوجه الله وتشريفاً للحاضرين.

 

وأشاد الفاطمي والمروني، بموقف أولياء الدم في العفو وجهود كل من أسهموا في إنهاء القضية وعودة التآخي بين أبناء الأسرة الواحدة.

 

وأكدا أهمية الحفاظ على التقاليد الحميدة في إصلاح ذات البين وحل القضايا المجتمعية بطرق أخوية، داعين إلى تضافر الجهود لتعزيز التلاحم وحشد الجهود والطاقات لمواجهة العدوان.

 

فيما حث مدير فرع هيئة شئون القبائل بالمحافظة يحيى غيلان وأمين محلي المديرية أحمد الجبر، على تعزيز التآخي والتكاتف للحفاظ على الأمن والسلم الاجتماعي ومواصلة الصمود ورفد الجبهات بالرجال وقوافل الدعم.

 

بدورهم ثمن الحاضرون، موقف أولياء الدم في العفو وإنهاء القضية والذي يجسد قيم التسامح وأصالة القبيلة اليمنية.