المنبر الاعلامي الحر

الحوثي والهادي ينهيان قضية ثأر بين قبيلتي سنحان وبني مطر

يمني برس- صنعاء

أنهت وساطة قبلية قادها عدد من الوجهاء والمشائخ وأعضاء مجلس التلاحم القبلي اليوم الإثنين، قضية ثأر بين قبيلتي بني مطر وسنحان بمحافظة صنعاء، برعاية عضو المجلس السياسي الأعلى محمد علي الحوثي ومحافظ المحافظة عبدالباسط الهادي..

 

وخلال الصلح توافد ابناء قبيلة بني مطر بمبداء قبلي تحكيمي كبير إرضاء لابناء منطقة شيعان بسنحان طالبين العفو والسماح منهم..

 

وأعلن ولي دم المجني عليه مهدي محمد الشيعاني من ابناء شيعان بمديرية سنحان، العفو والسماح لوجه الله عن الجاني هشام سمير النمر من ابناء بني مطر، تلبية لدعوة السيد القائد عبدالملك بدر الدين الحوثي بإصلاح ذات البين وتوحيد الجهود لتعزيز الجبهة الداخلية…

 

واثناء الصلح بحضور رئيس مجلس التلاحم القبلي ضيف الله رسام ، أكد عضو المجلس السياسي الأعلى محمد علي الحوثي أهمية حل الخلافات والقضايا العالقة بين ابناء القبائل اليمن بمايسهم في تعزيز اواصر المحبة والإخاء وتوحيد الصفوف لمواجهة تحالف العدوان..

 

ولفت الحوثي الى ضرورة تفويت الفرصة امام العدوان الذي يحاول اختراق الجبهة الداخلية وتفتيت صمودها من خلال بث ثقافة الحقد والكراهية واذكاء النعرات بين ابناء القبائل اليمنية المدافعة عن الدين والوطن..مشيدا بموقف اولياء دم المجني عليه من آل الشيعاني وتغليبهم مبداء التسامح..

 

من جانبه أشاد محافظ صنعاء عبدالباسط الهادي بمواقف أبناء سنحان وبني مطر في الدفاع عن الدين والوطن..مثمنا موقف اولياء الدم من ال الشيعاني واستجابتهم لإنهاء قضية الثأر بينهم واخوانهم في قبيلة بني مطر..

 

ودعا الهادي إلى توحيد الصفوف وحل الخلافات الداخلية والتفرغ لمواجهة العدو الخارجي المتمثل في التحالف الامريكي السعودي الذي يستهدف الجميع بلا استثناء..مشيرا إلى أهمية حل القضايا المجتمعية استجابة لدعوة قائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي..

 

حضر الصلح مستشار محافظة صنعاء عبدالله المرتضى،و جمع من وجهاء ومشائخ بني مطر وسنحان وعدد من الشخصيات الاجتماعية.