المنبر الاعلامي الحر

افتتاح مشاريع طبية وتنظيم اليوم العلمي للأبحاث بمستشفى 48 النموذجي

صنعاء- يمني برس- خاص

افتتح وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس مسفر عبدالله النمير ومحافظ صنعاء عبدالباسط الهادي اليوم، تحت شعار ” يد تبني ويد تحمي ” مستشفى الأمومة والطفولة والجراحات النسائية التابع لمستشفى 48 النموذجي تزامنا مع احتفالات بلادنا بالعيد الـ54 للاستقلال 30 نوفمبر.

 

ويتكون المستشفى، بدعم من قائد المنطقة العسكرية المركزية اللواء عبدالخالق بدر الدين الحوثي، من أقسام الطوارئ وعدد من العيادات ومختبر وصيدلية وأقسام تشخيصية ومعاينة وجراحة عامة وغرفتي عمليات وغرفة عناية مركزة بثمانية أسرة وقسم رقود مكون من 45 سريرا.

 

كما تم افتتاح مصنع الأكسجين بطاقة انتاجية أولية تقدر بثلاثين متر مكعب في الساعة بدعم من منظمة الصليب الأحمر الدولية وإشراف مستشفى 48.

 

وفي الافتتاح، أشاد محافظ صنعاء بجهود دعم إنشاء المستشفى ومصنع الأكسجين، معتبرا هذه المشاريع الطبية أحد ثمار مشروع الشهيد الرئيس صالح الصماد لتأسيس وبناء الدولة والنهوض بالتنمية.

 

كما لفت إلى ما تحقق للبلاد من انجازات في ظل المشروع القرآني، في مجال التصنيع العسكري والطبي، مبينا أن الانجازات العسكرية لم تعد مقتصرة على المجال الحربي بل في المجالات الطبية وغيرها من المجالات الخدمية.

 

ونوه الهادي بدور قيادة وكوادر مستشفى 48 في إدارة وتقديم الخدمات الطبية على درجة عالية من الجودة والكفاءة، معبرا عن الفخر والاعتزاز بالإنجازات المتواصلة التي يشهدها المستشفى والنقلة النوعية في الخدمات والتوسع في البنية التحتية واضافة المزيد من المشاريع لهذا الصرح الطبي.

 

وأكد أن قيم الصمود والصبر والثبات والاعتماد على الذات في مواجهة التحديات تتجلى يوما بعد آخر في انجاز المشاريع الطبية والعلمية وتأهيل الكوادر على أسس منهجية صحيحة.

 

فيما أوضح مدير المستشفى العميد الدكتور عبدالملك الصيلمي، أن افتتاح مستشفى الأمومة والطفولة والجراحات النسائية في المرحلة الثانية لتوسعة مستشفى 48 النموذجي يمثل امتدادا لخطة تأسيس المدينة الطبية الأولى في اليمن والسعي لتحقيقها وفق مراحل مدروسة لتحقيق هدفها المنشود.

 

وذكر أن بناء وإنشاء هذا المستشفى تم وفق مواصفات ومعايير الجودة العالمية لضمان تقديم خدمات طبية متميزة تساهم في الارتقاء بجهود ودور القطاع الصحي في البلاد سيما في ظل تداعيات وظروف المرحلة الاستثنائية الصعبة.

 

وفي السياق نظمت مديرية الخدمات الطبية بمستشفى 48 النموذجي اليوم العلمي الحادي عشر للأبحاث الطبية تحت شعار ” الواقع والآفاق في ريادة الأبحاث الطبية” برعاية المنطقة العسكرية المركزية.

 

وفي الفعالية أكد محافظ صنعاء عبدالباسط الهادي أن الاهتمام بهذه المؤتمرات العلمية الطبية يجسد المسئولية وحالة الوعي والالتزام بمتطلبات المرحلة الراهنة للوطن والمضي في تطوير القطاع الطبي بجهود أبنائه المخلصين من كل المحافظات.

 

بدوره أفاد الدكتور الصيلمي، أن اليوم العلمي للأبحاث الطبية يمثل أولوية وجزء من استراتيجية مديرية الخدمات الطبية بمستشفى 48 كأحد المشاريع لبناء القدرات العلمية والطبية وتشجيع البحث العلمي في هذا المجال وتأهيل الكوادر في مجال البورد العربي وفق المعايير والأسس الطبية.

 

تخلل الفعالية، بحضور كوكبة من الخبرات والكوادر الطبية ، تقديم نماذج متنوعة من الأبحاث العلمية الطبية المتخصصة لعدد من الاطباء والباحثين، كما تم تكريم وزير الاتصالات ومحافظ صنعاء بشهادات تقديرية.