المنبر الاعلامي الحر

صنعاء تحمل الأمم المتحدة المسئولية الكاملة عن أية تداعيات ناجمة عن عدم صيانة السفينة صافر

يمني برس- صنعاء

أكد وزير النفط والمعادن أحمد عبدالله دارس، إلى أن الباخرة صافر كانت تخضع للصيانة كل سنتين أو ثلاث سنوات قبل أن يمنع العدوان صيانتها منذ العام 2015م، رغم أنها تحمل قرابة المليون و200 برميلاً من النفط الخام.. موضحا أن الدول المطلة على البحر الأحمر معرضة للخطر وكذا الأحياء البحرية في حال تعرضت السفينة صافر للخطر، وقد تم مناقشة الجوانب الفنية مع الأمم المتحدة وتم الاتفاق على صيانتها وما تزال هناك مماطلة.

 

وطالب وزير النفط خلال مؤتمر صحفي نظمته الوزارة والوحدات التابعة لها اليوم بصنعاء، الأمم المتحدة بتنفيذ الاتفاق، محملاً ايها المسئولية الكاملة عن أية تداعيات ناجمة عن عدم صيانة السفينة صافر.