المنبر الاعلامي الحر

بنيان تختتم ورشة تعريفية لـ 15 صحفي عن منهجية وسياسات الثورة الزراعية

صنعاء_يمني برس

اختتمت أمس في اكاديمية بنيان للتأهيل والتدريب ورشة تعريفية بمنهجية وسياسات الثورة الزراعية لعدد 15 من كتاب وصحفيي مختلف الاصدارات الصحفية الحكومية والأهلية والمواقع الالكترونية.

وفي الورشة التي نظمت بالتنسيق مع اتحاد الاعلاميين اليمنيين واسناد مؤسسة بنيان التنموية، أوضح المدير التنفيذي لمؤسسة بنيان التنموية أن الثورة الزراعية تقوم على مبدأين رئيسين هما التنمية على هدى الله، والمشاركة المجتمعية الواسعة، مقدما شرحا تفصيلا حول سياسات المرحلة القادمة فيما يخص خفض فاتورة الاستيراد، والعمل وفق حلقات سلاسل القيمة لأولويات اللجنة الاقتصادية العليا (الغذاء والدواء والملبس) من خلال التركيز على تفعيل الاقتصاد المجتمعي المقاوم، كما شرح في ورقته آلية التدخل التنموي للجنة الزراعية ومؤسسة بنيان التنموية ووزارة الزراعة والري وشركاء التنمية والسلطة المحلية، كما أوضح دور الجمعيات التعاونية في التخطيط والتنفيذ لمهام الشأن الزراعي في الإطار الجغرافي لكل جمعية.

ونوه المداني إلى ضرورة أن تضطلع وسائل الاعلام المرئية والمسموعة والمقروءة والمواقع الالكترونية بتفاصيل الشأن الزراعي، والعمل على مساندة كافة خطوات الثورة الزراعية بالتغطية، والتحليل وصناعة الحدث باعتبار الإعلام جبهة مساندة لكافة الأنشطة الثورية على المستويين العسكري والتنموي، شاكرا ما يبذل من جهودا.

وتناولت الورشة على مدى يومين عدد من الأوراق التي قدمها كوكبة من مدربي الأكاديمية قضايا تأثير الإعلام السياسي على التنمية، والتأثير السلبي للسياسات الإعلامية التقليدية، وكيفية تطوير هذه السياسات بما يجعلها تخدم هدف الوصول إلى التنمية المنشودة، كما تم عرض وتحليل عدد من المبادرات المجتمعية التي نفذها المجتمع خلال الأعوام الماضية في مجالات التنمية الخدمية والاقتصادية.

وفي ختام الورشة، أصدر المشاركون عددا من التوصيات التي ركزت على توضيح المهام التي يجب أن يضطلع بها الإعلام بكافة تفاصيله خاصة في هذه المرحلة الحرجة التي تمر فيها البلاد من عدوان وحصار، وما يحيط بالعالم من حولنا من متغيرات كبيرة بدأت تلقي بتأثيراتها السلبيات على الكثير من الاقتصادات العالمية والاقليمية.