المنبر الاعلامي الحر

الحسني: بلاغاتنا بإجرام العدوان تجاه الصيادين لم تلق تجاوبا من الأمم المتحدة ومنظماتها

يمني برس- الحديدة

أكد رئيس ملتقى الصيادين محمد الحسني، اليوم السبت، أن العدوان يمارس كل أشكال القمع والإذلال بحق الصيادين دون أي مساءلة قانونية، والقتل يأتي لمجرد القتل.

 

وفي مداخلة له مع “المسيرة” أوضح الحسني أن بحرية العدوان تسيطر على الجزر اليمنية، وتهيمن على المياه الإقليمية اليمنية، لافتا إلى ان الصيادين في عرض البحر عرضة لانتهاكات العدوان وإجرامه.

 

وطالب الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية بإدانة الانتهاكات التي يتعرض لها الصيادون من قبل قوى العدوان ووضع حد لها.

 

وقال إن أكثر من 1000 انتهاك طال الصيادين اليمنيين من قبل بحرية العدوان، وهناك من قتل والبعض الآخر اعتقلوا وعذبوا وأفرج عنهم بدعوى أنهم من الأسرى.

 

وأضاف: “كنا على تواصل بالمنظمات الأممية كالصليب الأحمر والمنظمات الإنسانية لإبلاغها بانتهاكات العدوان في البحر ولم نلق أي تجاوب للأسف”.

 

وأشار إلى أن الأمم المتحدة مطالبة بمحاسبة قوى العدوان لخطفها 25 صيادا واقتيادهم إلى أماكن غير معلومة لا سيما في ظل سريان الهدنة الإنسانية.