المنبر الاعلامي الحر

جهود وصلح قبلي ينهي قضية قتل في مدرية حرض محافظة حجة

يمني برس- حجة/

أنهى صلح قبلي بمحافظة حجة اليوم الخميس، تقدّمه المحافظ هلال عبده الصوفي، قضية قتل المجني عليه إسماعيل يوسف محمد علي حرضي من أبناء مديرية حرض.

وفي الصلح القبلي، أعلن أولياء دم المجني عليه من آل حرضي العفو عن محمد رضوان عايض أحمد العرجلي وماجد يحيى أحمد هادي الشعيفي لوجه الله وتشريفاً للحاضرين.

وأشاد محافظ حجة بمواقف آل حرضي في التنازل عن القضية وإغلاق ملفها والاستجابة لدعوة قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي في إصلاح ذات البين وإنهاء القضايا المجتمعية والثارات والتفرغ لمواجهة العدوان وأدواته.

وشدد على أهمية توحيد الصفوف واستمرار رفد الجبهات بقوافل الرجال والعطاء وتقديم التضحيات حتى تحقيق النصر المؤزر، منوهاً بدور قبائل بني مروان وإسهامها في تقريب وجهات النظر وحل القضية.

وأكد المحافظ الصوفي الحرص على معالجة القضايا المجتمعية المعلقة منذ سنوات وتفويت الفرصة على المتربصين النيل من أمن واستقرار الوطن وتمزيق النسيج الاجتماعي.

من جانبه ثمن عضو لجنة الوساطة مدير مديرية حرض حسين حيران، تسامح وكرم أولياء الدم وجهود كل من ساهم وبادر وشارك في حل القضية من أعضاء لجنة الوساطة من مشايخ المديرية وقبائل بني مروان.

وأشار إلى التضحيات التي يسطرها أبناء حرض وآل حرضي بصورة خاصة، دفاعاً عن الأرض والعرض والسيادة الوطنية.