المنبر الاعلامي الحر

العميد سريع يحمل العدوان مسؤولية عرقلة تنفيذ اتفاق السويد ويوجه دعوة هامة للأمم المتحدة

.

8

 

يمني برس – صنعاء

أكد المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة العميد يحيى سريع أن قوى العدوان ومرتزقته يواصلون خروقاتهم المكثفة وعدم الالتزام بتنفيذ المرحلة الأولى من خطة إعادة الانتشار بالحديدة مرتكبين 505 خروقات خلال 48 الساعة الماضية.

وحمل العميد سريع العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي، ومرتزقته مسئولية عرقلة وإعاقة تنفيذ اتفاق السويد، مطالباً الأمم المتحدة ومبعوثها الخاص باتخاذ موقف حازم تجاه عدم التزام العدوان ومرتزقته بالاتفاق وبقرار مجلس الأمن واستمرارهم في خروقاتهم وتصعيدهم العسكري وارتكاب مزيد من المجازر بحق الأطفال والنساء.

وحذر ناطق القوات المسلحة في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية “سبأ”، قوى العدوان ومرتزقته من مغبة استمرارهم في تعنتهم وعدم التزامهم بتنفيذ الاتفاق وقرار مجلس الأمن .. مؤكدا أن الجيش وبقدر التزامه بالاتفاق فإن صبره وضبط النفس لن يدوم طويلا وسيكون الرد مؤلما وقاسيا إذا استمر العدوان ومرتزقته في تعنتهم وخروقاتهم وتصعيدهم العسكري.

وأشار إلى أن العدوان ومرتزقته استهدفوا منازل ومزارع المواطنين ومواقع الجيش في الحديدة بـ10 صواريخ و205 قذائف و202عمليات إطلاق النار من الأسلحة الخفيفة والمتوسطة في وقت كثفوا فيه العدو من تعزيزاته وتحركات قواته .