المنبر الاعلامي الحر

أول صورة من جريمة استهداف العدوان مدرسة الراعي وسط صنعاء وناطق الجيش يتوعد بالرد

أول صورة من جريمة استهداف العدوان مدرسة الراعي وسط صنعاء وناطق الجيش يتوعد بالرد

1٬307

 

صنعاء- يمني برس

أدان المتحدث الرسمي للقوات المسلحة العميد يحيى سريع بشدة قصف طيران تحالف العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي الغاشم الأحياء المكتضة بالسكان بحي سعوان بمديرية شعوب بالعاصمة صنعاء أسفرت عن سقوط عشرات الشهداء والجرحى وتدمير عدد من المنازل.

 

وتوعد العميد سريع قوى العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي بالرد على مثل هذه الجرائم مؤكدا أنها لن تمر دون رد.

 

وكان طيران العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي الغاشم شن، ظهر اليوم، غارة إجرامية على بجوار مدرسة الشهيد محمد حسين الراعي الخاصة بالبنات’ ما أسفر عن سقوط عشرات الشهداء والجرحى من المواطنين بينهم طالبات.

 

وأفاد مراسل “يمني برس” أن الغارة نتج عنها تدمير عشرات المنازل المجاورة للمنزل المستهدف وإصابة نساء.

 

وبين أن الجريمة الوحشية أثارت هلع وخوف طلاب وطالبات المدارس مما أدى الى ارتفاع عدد الاصابات في أوساطهم.

 

وأشار إلى أن 100 طفل ممن كانوا يتقلون التعليم بداخل الفصول الدراسية بذات المدرسة فقدوا وعيهم, فيما أصيب العشرات منهم اثر تهشم نوافذ المدرسة عليهم, كما تعرض العديد منهم إلى تشنجات وبول لا إرادي اصيب بها الأطفال جراء الغارة.

تفاصيل أوفى لاحقا.