المنبر الاعلامي الحر

ملتقى التصوف الإسلامي يبارك عملية إعصار اليمن ويدين جرائم العدوان

يمني برس- متابعات

بارك ملتقى التصوف الإسلامي في اليمن عملية إعصار اليمن التى نفذتها القوة الصاروخية وسلاح الجو المسير لقوات الجيش واللجان الشعبية واستهدفت العمق الإماراتي.

 

وقال الملتقى في بيان له إن هذه العملية تأتي ردّاً على الاعتداءات المتكررة من قبل الإمارات ومرتزقتها في اليمن وسعيها لاحتلال اليمن والسيطرة على أراضيه ومقدراته، وهذا ما لا يمكن أن يقبل به الشرفاء من أبناء اليمن.

 

وأوضح البيان أن الشرفاء من أبناء اليمن الأوفياء قد أقسموا ألَّا يُرى على أرضهم وصياً مهما كان الثمن.

 

واستنكر الجريمة المروعة التي ارتكبها طيران العدوان على اليمن مستهدفا حياً سكنياً في العاصمة صنعاء ذهب ضحيته عدداً من المواطنين الآمنين الأبرياء أغلبهم من أسرة آل الجنيد وبينهم عدد كبير من النساء والأطفال.

 

وبين أن هذه الجريمة تثبت بما لا يدع مجالاً للشك أن العدوان على اليمن الذي تقوم به أمريكا وأدواتها في المنطقة لا يمكن أن يرتدع عن غيِّه ويوقف عدوانه على الشعب اليمني إلا بتوجيه  المزيد من الضربات الحيدرية ضده.