المنبر الاعلامي الحر

___________ ريَّـسنـا شـهـيد ___________

للـشـــاعـــر / أمــــيــن الــجـــوفـــي

223

 

 يـالـشـمّـخ الشما ارفعي راسش ودقي فالسماء
ورتـلي (عَـمَّٰ) ارتـقـى الـصـمّـاد ريِّـسـنـا شـهيد

 

واتـفـجري عـزمـا بـطـوفـانش نُـخُـذ ثـأر الـدما
يـالـصـورع الـصـمّـا عـلـيـنـا العار مايسلم يزيد

 

يــاقـبـيـلـة والله وحُــمَّـــا لا تـركـنـا الـمـجـرما
والشور والحكما براسش كيف من ثار الفقيد؟!

 

إن عـاد شـي غـيـرة و دمّـا بـعـد صـمـاد الـحما
فالـصـح نلـتـمَّـا ونـحـشـد فـوقهم من كل بيـد

 

سـيـل الـنـكـف لـمَّا على الباغي زحف واتقدما
والـنـايـحـة عـجـما لوجعتها من البأس الشديد

 

مـيّـت ضـمـاء شـعـب الـيمن للثأر مايرويه ماء
والارض تـتـوقد و تحمىٰ فوقهم هل من مزيد

 

قــدّامــنــا الــمــرمـىٰ تـوكـلـنـا وربـي ذي رمـى
بـركـان لا هَـمَّـا وبـدر ارعـد قـوى الـظالم رعيد

 

فـالـلـيـلـة الـظـلـمـاء افتقدنا بدر من صعدة لَمَا
بـدر ارتـواء مـن مـنـهـج القران والقول السديد

 

لاغـــاب نـجـمّا فــي مـسـيرتنا مـلايـين انـجُـما

مـاغـير الاسـمـاء تـختلف مـابيننا واحـنا وريـد

 

بـايـنـدمـا حـلـف الـردىٰ مـن فـعـلـتـه بـايـنـدما
قـال الـمـثـل مـالـلـحـديـد الا مـلاطـيم الحديد