المنبر الاعلامي الحر

مسيرة جماهيرية في مدينة حجة بذكرى إستشهاد الإمام الحسين عليه السلام

يمني برس:

 

شهدت مدينة حجة، اليوم الأربعاء، مسيرة حاشدة بذكرى استشهاد الإمام الحسين عليه السلام.

 

ورفع المشاركون في المسيرة بحضور المحافظ هلال الصوفي، الشعارات المؤكدة التمسك بالنهج المحمدي والقيم والمبادئ التي ضحى من أجلها الإمام الحسين عليه السلام.

 

وأكدوا استمرار الثبات والصمود في مواجهة طواغيت العصر وبذل المزيد من التضحيات حتى تحقيق النصر المؤزر.

 

وفي المسيرة أشار أمين عام المجلس المحلي بالمحافظة إسماعيل المهيم، أن قوى الاستكبار العالمي ترتكب بحق الشعب اليمني جرائم تفوق في بشاعتها جريمة كربلاء.

 

وأكد ارتباط اليمنيين بالإمام الحسين عليه السلام والإمام علي كرم الله وجهه والسير على نهج على نهج آل البيت وأعلام الهدى.

 

ولفت على علاقة أحفاد الأنصار بآل البيت ودخول أهل الحكمة والإيمان الإسلام على يد الإمام علي عليه السلام، مثمنا تضحيات أبناء المحافظة في الدفاع عن الوطن وأمنه واستقراره.

 

من جهته أشار مشرف مربع مديريات المدينة حمزة الأخفش، إلى أن إحياء هذه الذكرى يجسد الارتباط بالإمام الحسين والنهج والموقف الذي تحرك من أجله وتعبيرا عن الموقف المبدئي والثابت في مقارعة الطغاة.

 

ولفت إلى أن طغاة العصر يقتلون أطفال اليمن ويحاصرون أحفاد الأنصار، مشيرا إلى أن العداء للشعب اليمني يرجع إلى العلاقة المتينة التي تربط أهل الإيمان والحكمة بالرسول الأكرم والإمام علي وآل البيت ودورهم في نصرة الدين الإسلامي.

 

وأكد مشرف مربع مديريات المدينة، السير على درب الشهداء في مواجهة قوى العدوان والتمسك بالنهج المحمدي وأعلام الهدى.

 

وأشار الأخفش إلى أن ثورة الإمام الحسين عليه السلام هي ثورة العدل في مواجهة طغاة الأرض، مؤكدا ضرورة استلهام الدروس والعبر من سيرة وتضحية الحسين قولا وعملا.

 

وأكد بيان صادر عن المسيرة المضي على النهج المحمدي والتمسك بالقيم والمبادئ التي ضحى من أجلها الإمام الحسين، مستنكرا ما تتعرض له ثروات اليمن من نهب من قبل العدوان وأدواته.

 

كما أكد استمرار الصمود والثبات في مواجهة العدوان الأمريكي السعودي، باعتبار ذلك موقفٌ ثابت ومبدئي إنطلاقا من الهوية الإيمانية.

 

واعتبر البيان مناصرة قضايا الأمة وفي مقدِّمتها القضية الفلسطينية والتضامن مع شعوب الأمة، التزام ديني وأخلاقي ولا يقبل المساومة.

 

وأشار إلى أنَّ الأخوة الإسلامية مع أحرار الأمة جزءٌ من الالتزام الإيماني والديني، مستنكرا كل أشكال التطبيع والعلاقات مع العدو الصهيوني.

 

وأدان بيان المسيرة، تواجد قوات الاحتلال البريطاني في محافظة المهرة أو في غيرها من المحافظات، داعياً كل أحرار اليمن إلى النفير العام لتحرير كل شبر من أرض اليمن.