المنبر الاعلامي الحر

رئيس الوزراء يفتتح معرض “الصيدلي المنتج” بجامعة الناصر بصنعاء

يمني برس:

 

افتتح رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبد العزيز صالح بن حبتور الثلاثاء “معرض الصيدلي المنتج” الذي تقيمه كلية العلوم الطبية بجامعة الناصر بمناسبة اليوم العالمي للصيادلة 2021م.

 

وطاف رئيس الوزراء ومعه وزير التعليم العالي والبحث العلمي حسين حازب، بأجنحة المعرض الذي يضم مجموعة من الأصناف المنتجة محلياً الخاصة بمستحضرات التجميل ومستلزمات النظافة.

 

واستمعا من رئيس الجامعة الدكتور عبدالله الطاهش وعميد كلية العلوم الطبية الدكتور عبد الكريم الزمر ورئيسة قسم الصيدلة الدكتورة وفاء المذحجي، إلى شرح حول المعرض والمواد العضوية والطبيعية المحلية المستخدمة في انتاج الأدوية ومستحضرات التجميل وفق معايير ومقاييس دولية.

 

وفي الحفل الذي أقيم بالمناسبة، اعتبر رئيس الوزراء، المعرض وما اشتمل عليه من منتجات صيدلانية إنجازاً للجامعة وأساتذتها وطلابها.. لافتا إلى أن المعرض يجسد صمود الشعب اليمني واستمراره في تحقيق الانجازات رغم العدوان والحصار المفروض عليه منذ سبع سنوات.

 

وقال ” نحتفل اليوم بعمل علمي بحثي أفرز صناعة منتجات صحية صيدلانية في ظل الحصار ومنع دخول الكثير من الأدوية، وهو جزء من المهام البحثية للمؤسسة الجامعية “.

 

وأكد رئيس الوزراء، أن القيمة الحقيقة لأي جامعة هي في بحثها العلمي ونوعية مخرجاتها ومدى تأثيرها الايجابي في خدمة المجتمع وتلبية احتياجات التنمية وسوق العمل.. مشيدا بجهود قيادة الجامعة التي تمكنت خلال سنوات قليلة صنع تحولات لفائدة العملية التعليمية والأكاديمية.

 

وذكر أن الجامعات هي المسار المتقدم لإنتاج الفكر، ولذلك تتباهى الدول المتقدمة علميا وتكنولوجيا بجامعاتها ومؤسساتها العلمية والبحثية.

 

وقال ” احتفلنا بالأمس بالعيد الـ 59 لثورة الـ 26 من سبتمبر، وقبلها بأسبوع احتفلنا بالعيد السابع لثورة الـ 21 من سبتمبر، وسنحتفي الشهر المقبل بثورة 14 اكتوبر ويليه عيد الاستقلال الـ30 من نوفمبر، وهذا رد عملي على الذين يضللون الناس بأن أنصار الله أتوا لمسح كل شيء يخص مسيرة النضال الوطني”.

 

وأضاف” إن اليمن لديه تجربة طويلة من الثورات والحركات النضالية التحريرية والدستور مرجعيتنا جميعا كشعب وقوى وطنية لتحديد مسارنا”.. مؤكدا أن اليمنيين هم على الدوام صناع حضارة وأمجاد لهم ولغيرهم.

 

من جانبه أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي، أن إقامة المعرض بالتزامن مع الاحتفالات بثورتي 21 و26 سبتمبر المجيدتين، يعد انجازاً للتعليم في ظل العدوان وبالتوازي مع الانتصارات التي يحققها أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات.

 

وبارك الوزير حازب، النجاحات التي حققتها كلية العلوم الطبية بجامعة الناصر ومنتسبيها بإنتاج 18 صنفا من الأدوية ومستحضرات التجميل وتخصيص مبيعات المعرض لصالح مرضى السرطان والثلاسيميا.

 

وقال” استطعنا في قطاع التعليم العالي وبدعم من حكومة الإنقاذ أن نفعل وظيفتين من وظائف الجامعات تتمثل في خدمة المجتمع والبحث العلمي، حيث شهد العام الجاري إقامة أكثر من 20 مؤتمرا علميا بحثيا، إضافة العمل الإنتاجي والمشاركة المجتمعية”.

 

وحث الوزير حازب، الطلاب والطالبات على الاستمرار في الإبداع وإنتاج الأصناف التي تلبي احتياجات السوق.. داعيا الجامعات إلى التحول نحو الجوانب الإنتاجية والبحثية للوصول إلى الاكتفاء الذاتي.

 

وفي الفعالية التي حضرها نائب وزير التعليم العالي الدكتور علي شرف الدين، ووكيلا الوزارة لقطاع المؤسسات التعليمية الدكتور غالب القانص، وقطاع البحث العلمي الدكتور صادق الشراجي، أكد رئيس جامعة الناصر، حرص الجامعة على الجوانب التطبيقية.

 

وأشار الطاهش، إلى أن جميع هذه المنتجات تم تحضيرها في معامل كلية العلوم الطبية من قبل طلبة دفعة “الصيدلي المنتج” تحت إشراف أعضاء هيئة التدريس من ذوي الخبرة الطويلة وبمواد عضوية وطبيعية محلية بعد إخضاعها للدراسة التجريبية.. لافتا إلى أن الحصار والعدوان أعطى دافعا للابتكار والإبداع في مختلف التخصصات.

 

فيما تطرق يوسف الجيلاني في كلمة دفعة الصيدلي المنتج، إلى أن المعرض يجسد المستوى العلمي للطلاب.. لافتا إلى أن دور الصيدلي لا يقتصر على البيع والشراء فقط بل يشمل المجال التطبيقي.

 

حضر الافتتاح مدير إدارة المؤسسات التعليمية بالحراسة القضائية المهندس محمد الوادعي، وأمين عام اتحاد الجامعات الأهلية الدكتور محمد المخلافي.