المنبر الاعلامي الحر

الإتحاد الأوروبي يفتح ملف إنتهاكات النظام السعودي لحقوق الإنسان

يمني برس:

 

طالب الاتحاد الأوروبي النظام السعودي باحترام حقوق الإنسان، في حوار هو الأول من نوعه بين الطرفين حول الانتهاكات المروعة التي يقوم بها النظام ضد الشعب السعودي.

 

وأعلن البرلمان الأوروبي على لسان رئيسة قسم حقوق الإنسان وإرساء الديمقراطية فيه، لويزا راجر، عن بدء حوار مع المملكة العربية السعودية حول حقوق الإنسان، وذلك عقب جلسة في البرلمان لمناقشة مسودة تقرير حقوق الإنسان والديمقراطية لعام 2021.

 

وقالت راجر: “خرجت للتو من لقاء مهم حول المملكة العربية السعودية. إنه حوار مهم جدًا ويقام لأول مرة”، مضيفة: “أستطيع القول إنه بهذه الطريقة سنواصل الحوار مع الدول الشريكة بشأن حقوق الإنسان”.

 

ومن جانبها، دعت النائبة في البرلمان الأوروبي ماريا رودريغيز، إلى ضرورة تطوير أدوات ملموسة لدعم الديمقراطيات في العالم، وأن يكون أكثر اتساقًا وتوافقًا بشأن حقوق الإنسان.

 

يذكر أن السجون السعودية تعج بالمئات من العلماء والمفكرين ورجال الأعمال الذين يعارضون استبداد ولي العهد محمد بن سمان، والذين يتعرضون لأبشع أنواع التعذيب النفسي والجسدي، بمن فيهم معتقلات نساء، على يد أجهزة أمن النظام السعودي.